الرئيسية / سياحة وسفر / اهم وافضل الاماكن السياحية في روما ايطاليا

اهم وافضل الاماكن السياحية في روما ايطاليا

اهم وافضل الاماكن السياحية في روما ايطاليا
اهم وافضل الاماكن السياحية في روما ايطاليا

روما عاصمة إيطاليا، وقد كانت فيما سبق عاصمة الإمبراطورية الرومانية، وتشتهر روما بشبكة طرقها شديدة الإتساع، لدرجة قول البعض “كل الطرق تؤدي إلي روما”، نشارك معكم اليوم في موقع ابن ادم اهم وافضل الاماكن السياحية في روما ايطاليا لقضاء اجمل عطلة على الاطلاق.

 

افضل الاماكن السياحية في روما ايطاليا

يعد شارع الطوق “Grande Raccordo Anulare” اللذي يبلغ 20 كيلو متر من اهم معالم روما حيث تتمركز حوله روما ومراكزها التجارية، ومن الأشياء الأخري التي تتميذ بها روما مما أهلها لتكون وجهة سياحية مميزة لتقضية أفضل العطلات بإيطاليا مناخها الرائع، وتعد روما من أكبر وأغني مدن العالم من الناحية التاريخية والفنية والدينية، فمن أشهر الأماكن التي يمكنك زيارتها في روما ساحة نافونا، نافورة تريفي، الكولوسيوم، المنتدي الروماني، متاحف الفاتيكان.

يعد الكولسيوم بروما رمزا قديما وحديثا لمدينة روما، فهو أكبر هياكل الإمبراطورية الرومانية القديمة، ويبلغ إرتفاعه إرتفاع مبني مكون من خمسة عشر طابقا، ويتكون من أربع طوابق من الأعمدة والأقواس والنوافذ، وقد كان الناس يذهبون إليه فيما سبق لمشاهدة مسابقات المصارعة المختلفة سواء بين المقاتلين والحيوانات المفترسة أو ما بين المقاتلين وبعضهم، ويشتهر الكولسوم بأنه أكثر أهم مباني العاصمة الإدارية.

ويعتبر معبد البانثيون “معبد الألهة” من الأماكن المميزة في روما، وهو من الأماكن الأكثر جذبا للسياح، إذ يحتوي معبد البانثيون علي العديد من المنحوتات والتماثيل والمنقوشات علي الجدران، ويتميذ معبد البانثيون بقبته المثقوبة الوسط لتتيح لأشعة الشمس المرور للداخل والمعبد وقد تم بنائه من الأسمنت والأجر، وتقوم واجهته الأمامية علي ثماني أعمدة كورنثية وبأعلاها سقف مثلث، وقد تم بنائه في عام 26 ميلادي بأمر ماركوس أغريبا قنصل روما، وبعد 60 تم إحراقه، ثم تم إعادة بناءه بأمر القيصر ادرينالوس عام 125 ميلادي، وفيما بعد استخدم معبد البانثيون كمحكمة، وتحول فيما بعد لكنيسة “Santa Maria Rotonda” في عام 609 ميلادي.

 

 

اجمل الاماكن السياحية في روما

ومن الأماكن التي لا تفوت زيارتها أثناء ذهابك لروما رؤية أشهر الأثار الرومانية، مثل ما تبقي من الحمامات الرومانية “حمامات كراكالا” التي تعود للقرن الثالث الميلادي، وقد تم بنائها بالطريقة التقليدية فهي تتكون من غرف بقباب عالية وتضم ثلاث برك للمياه الدافئة والساخنة والباردة، بالإضافة لإحتوائها علي حدائق عامة ومكتبتين، وتتسع حمامات كراكالا لحوالي 1700 فرد.

ولا تفوتك رؤية أشهر الأعمال الفنية وأشهرها بمتاحف الفاتيكان، حيث أجواء القرون القديمة لرؤية أشهر رسومات الفنانين مثل ليوناردو دافنشي، كانوفا، جيوتو، ومن أشهر معروضات متاحف الفاتيكان منحوتة لاكون وأبناؤه الرخامية، بالإضافة إلي المجموعة الحديثة للفن الديني الحديث مثل أعمال جورجيو دي كريكو.

ومن أكثر الأماكن شهرة بروما وجذبا للسياح “نافورة تريفي”، فهي مزيج رائع بين فن النحت والهندسة المعمارية، وتشتهر أسطورة قديمة تقول أن من يقوم بإلقاء عملة معدنية في النافورة وهو يدير ظهره لها سوف يعود في المستقبل لزيارة روما مجددا، ومن أشهر الأشكال المنحوتة في مركز النافورة “نبتون إله البحر” وهو يركب عربة مصممة علي شكل صدفة، ويحيط بها ألهة الخيرات والصحة، وويقوم بسحب العربة مخلوقات بحرية بين المياه والصخور.

وتتميز روما كمجمع تسوق يضم العديد من السلع ذات الأسعار المتباينة لتناسب كل الأفراد، ويشتهر ميدان بياتسا نافونا المركزي بأنه من أشهر وأبرز الأعمال الفنية الباروكية، ويوجد في مركز الميدان نافورة الأربع أنهار.

 

اهم الاماكن السياحية في روما

وتضم روما بعض أشهر المسارح مثل مسرح “أمبرا جوفينيللي” وهو يعتبر المسرح الرئيسي للتراث الهزلي الإيطالي، بالإضافة الى مدرسة للتمثيل الهزلي والكتابة الهزلية ومكتبة فيديو، اما مسرح “كاسا دي تياتري” فهو يمتاز بموقعه التاريخي، وبفنه المعماري اللذي يرجع للقرن ال17.

وتقع منطقة فوروم رومانوم الأثرية في قلب روما، وقد كانت أثناء الإمبراطورية الرومانية مركزا للعاصمة الرومانية، وقد كانت تلك المباني تستخدم فيما سبق للمنتديات الإجتماعية، أسواق، معابد ومتاجر، وما تبقي منها إلا أثار لأعمدة ومبان.

ومن الأماكن التي يمكنك زيارتها حيث أنها تعد ملتقي للسياح والسكان علي حد سواء السلالم أو المصاطب الأسبانية التي تصب في ميدان كبير، إذ يحيط بالسلالم العديد من المعالم السياحية مثل نافورة تريفي، تمثال النبي موسي والملك داود، ويحيط بالسلالم العديد من المباني العريقة والمطاعم والفنادق.

وتقع كاتدرائية القديس بطرس بداخل دولة الفاتيكان، وهي تعد المقر الرسمي للبابا، وتحيط بالكاتدرائية العديد من الأماكن المقدسة، المحال التجارية، الفنادق، المطاعم، وقد صممت قبة الكاتدرائية بشكل يتيح لأشعة الشمس، وتضم الكاتدرائية العديد من الأعمال الفنية والتماثيل القيمة التي تمثل عصر النهضة مثل تمثال “بييتتا” المنحوت مجسدا السيدة مريم والمسيح بين يديها، وتشتهر كاتدرائية القديس بطرس بمظلة الإعتراف الفخمة والتي تشتهر بأعمدتها الأربعة العملاقة اللولبية، وتعد كنيسة سيستينا اكبر كنيسة موجودة بداخل القصر الباباوي، وهي مشهورة برسوماتها التي تملأ الجدران وفنها المعماري المتميز.

 

في النهاية أتمنى للجميع دوام السعادة.

عن Ahmed Elmery

شاهد أيضاً

افضل واجمل المناطق والاماكن السياحية في ماليزيا

افضل واجمل المناطق والاماكن السياحية في ماليزيا

ماليزيا احد أجمل دول أسيا وتتميز بتعدد وتنوع الأماكن السياحية بها من أماكن أثرية وأماكن …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *